ختام فعاليات مهرجان ربيع الرياض 12


يختتم مهرجان ربيع الرياض 12، الذي تنظمه أمانة منطقة الرياض، اليوم، فعالياته التي أقيمت على مدى عشرة أيام، وحظيت بإقبال أكثر من مليون زائر، في موقعيه بمدينة الرياض هما ساحة الاحتفالات في حي الجزيرة (مخرج 16)، وساحة البجيري في الدرعية.

 

وتضمن المهرجان عدداً من الفعاليات والأنشطة التي استهدفت الأسرة والطفل، ويختلف كل موقع عن الآخر من ناحية الحجم والفعاليات، حيث ضمت فعاليات حي الجزيرة "بانوراما عاصفة الحزم" التي تقام لأول مرة، والتي تحكي قصة تضافر جهود جنودنا البواسل وأعمالهم القيمة وتضحياتهم.

 

وأوضح مدير عام الإدارة العامة للحدائق المشرف العام على المهرجان المهندس إبراهيم بن ناصىر الهويمل، إن نسخة مهرجان هذا العام اشتملت على فعاليات توعوية عنيت بالحدائق، وأنواع الزهزر التي تتماشى مع أجواء المملكة، كما تم عرض خمس حدائق منفذة، إضافة إلى "سجادة بانورما عاصفة الحزم"، ومسيرة أبناء الشهداء، التي هي عبارة عن 30 شخصية قدموا عرضا عسكريا، مشيرا إلى أن جميع الورد تم إحضاره من المشتل الخاص بأمانة الرياض.

 

وأبان أن المهرجان اشتمل على سجادة زهور احتوت على أكثر من 1.4 مليون زهرة، و"بانوراما عاصفة الحزم" التي أقيمت لأول مرة في المملكة، مشيراً إلى أن سجادة الزهور فيها أنواع مميزة من الزهور بألوان مختلفة تم ترتيبها وصفها، فيما تحكي "سجادة بانوراما عاصفة الحزم" قصة تضافر جهود جنودنا البواسل وأعمالهم القيمة وتضحياتهم، ومشاركة المهرجان لهم، وإحساسنا بما يقومون به من جهود مميزة وتضحيات في سبيل استتباب الأمن ضد العابثين على الحد الجنوبي، وكذلك ما أقيم من تدريبات في "رعد الشمال".

 

ووصف إقبال زوار المهرجان بالكبير على النسخة الحالية من المهرجان، سيكون دافعاً للأمانة لتطوير النسخ المقبلة، من خلال توسيع النطاق الجغرافي عبر إقامته في مواقع وأحياء إضافية في العاصمة بإذن الله بحيث تتاح زيارته إلى أغلب سكان المدينة، وإدخال فعاليات وأنشطة جديدة.

 

ونوه بالأصداء الواسعة التي لقيها المهرجان من مختلف شرائح المجتمع، وأصبح علامة مميزة ضمن حزمة فعاليات الأمانة ومناشطها، وهو مايتطلب تطويره بما يحقق تطلعات سكان العاصمة الحبيبة، مشيراً إلى تحقيق المهرجان لأهدافه والمتمثلة في تعزيز الوعي بأهمية التشجير والمحافظة عليه، حيث تم توزيع أكثر من 100 ألف مطوية توعوية واسترشادية منوعة على الزوار، تحتوي بعض أنواع الأشجار التي يمكن استخدامها في زراعة الأرصفة، بالاضافة إلى استثمار المهرجان ليكون منصة لتعريف السكان والمستفيدين بالطرق والحلول السليمة للزراعة سواء المنزلية أو أرصفة الشوارع، واكسابهم الخبرات اللازمة لذلك من خلال تخصيص فعالية للاستشارات المجانية في هذا المجال.

 

ولفت المهندس الهويمل الإنتباه إلى تعاون شركاء الأمانة من القطاعين العام والخاص، خاصة الضبط الإداري، وشرطة منطقة الرياض، ومرور منطقة الرياض، وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وهيئة الهلال الأحمر، والدفاع المدني، التي شكلت رافداً مهماً من روافد نجاح المهرجان، وتقديم الخدمات بشكل مميز.

 

 

المصدر: صحيفة الرياض


مشاريعنا

مشروع حديقة الملك عبد الله
مشروع حديقة الملك عبد الله
مشروع حديقة الملك عبد الله

فيـــديــــو

image tile
image tile